التخطي إلى المحتوى

عاجل بالتفاصيل.. الضرائب: الإيصال الإلكتروني يتماشى مع التحول الرقمي بهدف تغطية كل التعاملات

قال مختار توفيق رئيس مصلحة الضرائب المصرية، إن منظومة الإيصال الإلكترونى، هى امتداد طبيعى لمنظومة الفاتورة الإلكترونية لتغطية جميع أنواع وأشكال التعاملات الإلكترونية من الأطراف كافة، لافتًا إلى أن مشروعات التطوير والميكنة التى تشهدها المصلحة حاليًا، مرتبطة ببعضها، تماشيًا مع رؤية مصر 2030 للتحول الرقمى، والهدف منها لا يقتصر على زيادة الحصيلة الضريبية، عن طريق ضم الاقتصاد غير الرسمي إلى المنظومة الرسمية، بل أيضا تحقيق العدالة الضريبية بين ممارسي أى نشاط، سواء كان خدميا أو صناعيا أو تجاريا، بالإضافة إلى تحقيق الحوكمة والرقابة على تداول السلع والخدمات من مصدرها الرئيسى حتى وصولها إلى المستهلك النهائي. 


 


وأكد “مختار توفيق”  أنه تم إلزام عدد (153) شركة، بإصدار (إيصالات ضريبية إلكترونية) على بيئة التشغيل الفعلى عن الخدمات المؤداة أو السلع المباعة للمستهلك النهائى، وذلك اعتبارًا من 1 يوليو الحالى، وذلك وفقًا للقرار رقم (289) لسنة 2022، لافتًا إلى أن قائمة  أسماء هذه الشركات  معلن عنها على الموقع الإلكترونى  لمصلحة الضرائب المصرية. 


 


وأضاف  “مختار توفيق”، أنه تم فتح باب تقديم طلبات اعتماد أجهزة نقاط البيع POS لمنظومة الإيصال الإلكتروني، واعتماد الشركات الموردة لهــــــذه الأجهزة وذلك اعتبارًا من  1 يوليو الحالى  ، مشيرًا أنه على الشركات الراغبة فى اعتمادها كمورد لأجهزة POS تقديم طلب الاعتماد بالدور الخامس بمقر مصلحة الضرائب المصرية الكائن فى طريق الاوتوستراد – صقر قريش – مدخل المعادى .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.