التخطي إلى المحتوى


أكد أمين عام اتحاد الغرف العربية، الدكتور خالد حنفى، على أهمية الاهتمام بالطاقات العربية الشابة، واحتضان العقول العربية، حيث يزخر العالم العربي بهذه الطاقات، داعيا إلى أهمية تحقيق الشراكة بين القطاعين العام والخاص في العالم العربي، والعمل سويا من أجل تنفيذ المشاريع التنموية التي تحتاجها البلدان العربية، الأمر الذي يساهم في معالجة واقع البطالة وخلق فرص العمل للشباب العربي، وبالتالي رفع مستوى الناتج المحلي وخلق التنمية والرفاه للشعوب العربية.


 


وأضاف حنفي، خلال لقائه بوفد من وزراء الشؤون الاجتماعية العرب وممثلين عن جامعة الدول العربية، تم فيه إطلاق مبادرة ريادة الأعمال ودور القطاع الخاص العربي فيها “العيش باستقلالية”، بمبادرة مشتركة من اتحاد الغرف العربية، وبمشاركة ورعاية رئيس حكومة تصريف الأعمال في لبنان نجيب ميقاتي، وبدعوة من وزير الشؤون الاجتماعية في لبنان هكتور الحجار، وحضور أكثر من 20 وزير من لبنان والدول العربية، يتقدمهم وزيرة التضامن الاجتماعي نيفين القباج، ووزير التنمية الاجتماعية في الاردن أيمن مفلح، والدكتور طارق النابلسي مسؤول الأمانة الفنية لمجلس وزراء الشؤون الاجتماعية في جامعة الدول العربية، والدكتورة هيفاء ابو غزالة، الامين العام المساعد ورئيسة قطاع الشؤون الاجتماعية في جامعة الدول العربية، بالإضافة إلى مشاركة سفير مصر في لبنان ياسر علوي، وعدد من السفراء العرب المعتمدين في لبنان، وعدد من الوزراء اللبنانيين وعلى رأسهم نائب رئيس حكومة تصريف الأعمال سعادة الشامي، ووزراء الأشغال العامة الدكتور علي حميه، التربية عباس الحلبي، المهجرين عصام شرف الدين.


 


ورحب حنفي في مستهل كلمته بوجود الرئيس نجيب ميقاتي في هذا اللقاء في مقر اتحاد العربية الذي تحتضنه بيروت منذ نشاته منذ عام 1951، ولفت الى آن انعقاد هذا الاجتماع البارز في لبنان في هذا التوقيت بالذات وفي ظل الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان، يؤكد الدعم العربي للبنان، وان لبنان كان وما يزال في صلب الاهتمام العربي.


 


وأكد أن القطاع الخاص العربي جاهز دائما للتعاون وتقديم الدعم، وهو على استعداد للتنسيق مع كافة الجهات المسؤولة والجهات المعنية في العالم العربي، من اجل المساهمة في خلق وتنفيذ المشاريع التنموية التي تحتاجها اوطاننا العربية.


 


وكان أمين عام اتحاد الغرف العربية، الدكتور خالد حنفي، شارك مع الوفد الوزاري العربي في لقاءاته مع رئيس الجمهورية اللبناني ميشال عون، ورئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، ورئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.