التخطي إلى المحتوى


عقد الدكتور محمد معيط وزير المالية، لقاءً ثنائيًا مع الرئيس التنفيذي للوكالة الأفريقية للتأمين على التجارة، على هامش مشاركتهما فى الاجتماعات السنوية لمجموعة البنك الإسلامى للتنمية المنعقدة بشرم الشيخ، تحت شعار: «بدء التعافي من الجائحة: الصمود والاستدامة».


 


وناقش الجانبان أهمية تعزيز العمل الأفريقى المشترك خلال المرحلة الحالية؛ بما يضمن حسن إدارة الموارد، وتعزيز الحوكمة، وتعظيم الاستفادة من الإمكانات الطبيعية والطاقات البشرية، وجذب الاستثمارات الأجنبية، على نحو يسهم فى تعظيم الإنتاج والتعامل المرن مع التقلبات والأزمات الاقتصادية العالمية.


 


وبحث الجانبان كيفية توفير غطاء تأميني للصادرات المصرية لأفريقيا، وتوفير التمويل بشروط تفضيلية، فضلا على سرعة إتمام إنهاء إجراءات عضوية مصر،  فى الوكالة الأفريقية للتأمين على التجارة، وأهمية التنسيق على مستوى القارة الافريقية؛ فى إطار الاستعدادات الجارية لقمة المناخ. 


 


وقال الوزير، إن التكامل القارى أصبح ضرورة ملحة للتعامل الأمثل مع التغيرات المناخية والاقتصادية العالمية، لافتًا إلى أهمية إيجاد بدائل تمويلية مناسبة لمكافحة تداعيات المناخ، إلى جانب تحقيق النمو المستدام ودعم سياسات التحول للأخضر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.