التخطي إلى المحتوى


يبذل مجلس إدارة النادى الاسماعيلى جهوداً مكثفة لاحتواء أزمة المحترف الأرجنتيني دييجو فيرناندو لاعب الفريق، خوفاً من هروب اللاعب على طريقة زميله السابق كارميلو، بعدما رفض فيرناندو تسلم شيك بقيمة 20 ألف دولار من رئيس ناديه قيمة جزء من مستحقاته لدى النادى بعد خصم الضرائب.


ورفض اللاعب تسلم الشيك بداعى أن النادى احتسب القيمة قبل تغير سعر الدولار فى السوق، وبالتالى لجأ لمحاميه الذى طالبه بالاستمرار على موقفه الرافض لاستلام مستحقاته، تمهيداً لمقاضاة الإسماعيلى بنفس طريقه زميله السابق كارميلو.


ويعد محامى فيرناندو هو نفس محامى كارميلو الذى هرب من الإسماعيلى منذ أيام قليلة، ولم يتقاض اللاعب الأرجنتينى نسبة الـ 50 % من مستحقاته لدى القلعة الصفراء.


وكلف مجلس إدارة النادي الإسماعيلي، برئاسة يحيى الكومى ، نصر عزام المحامي الدولي بالدفاع عن حقوق النادي في شكوي البوليفى كارميلو لاعب الدراويش الهارب لدي المحكمة الرياضية الدولية بالفيفا.


وكان الإسماعيلي قد تعاقد مع كارميلو في فترة الانتقالات الشتوية الماضية وقام اللاعب باتهام إدارة النادي بالعنصرية ضده، بالإضافة إلى سحب جواز سفره.


وقدم كارميلو شكوي للاتحاد الدولي ضد الإسماعيلي، يطالب فيها بالحصول على  تعويض 500 الف دولار بسبب ما حدث له بجانب مستحقاته المتأخرة ضد النادى.


وزعم كارميلو ألجارانياز لاعب منتخب بوليفيا، أنه تعرض لـ “عنصرية ومضايقات وتلقى تهديدات” خلال فترة تواجده في الإسماعيلي.


ولم يشارك كارميلو مع الإسماعيلي في الدوري سوى في مباراتين فقط ، كما شارك مع الإسماعيلي في مباراتين في بطولة كأس الرابطة، وسجل هدفين أحدهما في شباك الأهلي.


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.