التخطي إلى المحتوى

عاجل بالتفاصيل.. الدكتور عمرو طلعت يناقش مع رئيس جامعة “فيلينيوس تك” إقامة شراكات أكاديمية وبحثية


التقى الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، خلال زيارته لدولة ليتوانيا مع أدريجوس جوساس نائب الرئيس التنفيذى لمركز سجلات المؤسسات الحكومية؛ حيث تم مناقشة سبل التعاون وتبادل الخبرات فى مجالات الخدمات الرقمية والتوقيع الإلكترونى والبيانات المفتوحة.


 


حضر اللقاء السفير كريم شريف سفير مصر فى الدنمارك، والسفير غير المقيم لدى ليتوانيا، وأرتوراس جالوناس سفير ليتوانيا بالقاهرة.


 


وشهد الاجتماع تسليط الضوء على مجالات عمل مركز سجلات المؤسسات الحكومية بليتوانيا الذى يتولى إدارة موارد معلومات مؤسسات الدولة الليتوانية، وكذلك تبادل الخبرات حول استخدامات التوقيع الالكترونى وأدواته والسياسات المنظمة له فى كلا البلدين.


 


كما تم تبادل الرؤى حول آليات حوكمة البيانات المفتوحة والأطر التشريعية والتنظيمية الضرورية وأهم الضوابط والمعايير لتنظيم عملية نسخ واستخدام البيانات المفتوحة من أجل تعظيم الاستفادة منها فى تعزيز الشفافية ودعم متخذى القرار.


 


وخلال اللقاء أوضح الدكتور عمرو طلعت جهود الدولة فى تطبيق منظومة التوقيع الإلكترونى على نطاق الجمهورية من خلال إقامة شراكات بين القطاعين الحكومى والخاص وكذلك تجهيز البنية التحتية اللازمة لنشر استخداماته على نطاق واسع.


 


وفى ختام زيارته إلى ليتوانيا؛ اجتمع الدكتور عمرو طلعت مع الدكتور رومالداس كليوكاس رئيس جامعة “فيلينيوس تك” التى تعد من الجامعات الرائدة فى مجال علوم التكنولوجيا الحديثة. وذلك بحضور السفير كريم شريف سفير مصر فى الدنمارك والسفير غير المقيم لدى ليتوانيا، والسيد أرتوراس جالوناس سفير ليتوانيا بالقاهرة.


 


وشهد الاجتماع استعراض استراتيجية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لبناء القدرات الرقمية والتى يتم تنفيذها بمنهجية هرمية بدءا بتدريب أولى لقاعدة عريضة من الشباب لمساعدتهم فى الالتحاق بالعمل بشكل أسرع ثم البرامج التى تهدف لتمكين الشباب فى سوق العمل الحر وتقديم تدريب تكنولوجى متقدم وصولا إلى المبادرات التى تستهدف توفير تعليم وبحث علمى على مستوى عالمى من خلال جامعة مصر للمعلوماتية وانتهاء بمنح الماجستير فى التخصصات المتقدمة من خلال مبادرة بُناة مصر الرقمية. حيث يتم التعاون مع كبرى الجامعات الدولية فى تنفيذ هذه المبادرات.


 


وأوضح الدكتور عمرو طلعت أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تستهدف خلال العام المالى الحالى تدريب 225 ألف شاب باستثمارات 1.3 مليار جنيه.


 


وخلال اللقاء تم بحث إقامة شراكات أكاديمية وبحثية، والتعاون فى بناء قدرات الشباب المصرى فى مجالات التكنولوجيا المتقدمة.


 


حضر اللقاءات من الجانب المصرى؛ الدكتور أحمد طنطاوى المشرف على مركز الابتكار التطبيقى، والمهندس حازم نبيل نائب الرئيس التنفيذى لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات لتأمين المعاملات الإلكترونية، وعدد من قيادات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.


 


يذكر أن الدكتور عمرو طعت قد قام بزيارة عمل إلى ليتوانيا استمرت على مدار يومين كان قد أجرى خلالها لقاءات مع وزيرة الاقتصاد والإبداع، ووزير النقل والاتصالات، ونائب وزير الدفاع للأمن السيبرانى، ورئيسة جهاز تنظيم الاتصالات ومسؤولى مختبر الابتكار الحكومى فى ليتوانيا؛ حيث تم التباحث حول فتح آفاق التعاون فى مجالات التحول الرقمى، وبناء القدرات الرقمية، والأمن السيبرانى، واستخدام التقنيات الناشئة والذكاء الاصطناعى فى توفير حلول مبتكرة للقطاع الحكومى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.