التخطي إلى المحتوى

عاجل بالتفاصيل.. وزارة التخطيط تستقبل وفد المدرسة الوطنية للسياسة العامة الباكستانية

استقبلت وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، وفدًا من المدرسة الوطنية للسياسة العامة بالجمهورية الباكستانية، ضم مجموعة من كبار مسئولي الحكومة الباكستانية، من مختلف الإدارات، وذلك خلال الزيارة الرسمية للوفد لمصر، حيث تم عقد ورشة عمل لإطلاع الحضور على جهود الوزارة ورؤيتها، وأحدث المبادرات القائمة.


 


وأكدت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، عمق العلاقات المصرية الباكستانية، وحرص الوزارة على دعم العلاقات وتقديم المساندات اللازمة للوفد، أثناء زيارته الرسمية لمصر مع إطلاعهم على مهام عمل الوزارة والجهود القائمة والمشروعات التي تعمل عليها.


 

وزارة التخطيط تستقبل وفد من المدرسة الوطنية بباكستان
وزارة التخطيط تستقبل وفد من المدرسة الوطنية بباكستان


 

وخلال الورشة أشار الدكتور محمد علاء ، نائب مدير مكتب التعاون الدولي بالوزارة، إلى مبادرة حياة كريمة، موضحًا أنها تمثل المشروع التنموي الأكبر في تاريخ مصر والعالم، حيث تساهم في تحسين جودة الحياة للمواطن المصري، وتوفير فرص العمل اللائق والمنتج بالإضافة إلى سعي الدولة لتعزيز الوعي بقضايا التنمية وتوفير سبل المشاركة والحوار البناء والذي يسهم في تحقيق الاستقرار والتنمية المستدامة.


 


وأوضح “علاء”، في بيان صحفي، اليوم الجمعة، أن المبادرة  يستفيد منها نسبة كبيرة من الشعب المصرى بمعدل حوالي 58% من سكان مصر، كما سلط علاء الضوء على الدور التنموي الذي تلعبه المُبادرة في تغيير وجه الريف المصري بالكامل.


 


وتطرق “علاء”، بالحديث حول المشاركة الفاعلة للقطاع الخاص والمجتمع المدني، مؤكدًا أن المبادرة تصم أكثر من 4500 قرية. 


 


واستعرض “علاء”، مهام عمل الوزارة والملفات والمشروعات المنوطة بها، وكذلك الجهات التابعة لها، كما تطرق علاء إلى الخطة الاستثمارية للدولة، والمشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية.


 

مسؤولوا التخطيط تستقبل وفد من المدرسة الوطنية بباكستان
مسؤولوا التخطيط تستقبل وفد من المدرسة الوطنية بباكستان


 


وأشار “علاء”، إلى مشروع رواد 2030 كأحد المشروعات التي تقوم بها الوزارة لدعم الشباب وتدريبهم على ريادة الأعمال، لافتًا إلى مبادرة المليون الريادي والتي تهدف إلى تدريب مليون من الشباب على ريادة الأعمال قبل عام 2030، فضلًا عن حملة ابدأ مستقبلك، وتطرق كذلك إلى دور المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة، الذراع التدريبي للوزارة، والجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء.


 


ومن جانبها تناولت أماني الديب مدير إداره التعاون الدولي بالمعهد القومى للحوكمة والتنمية المستدامة، الحديث حول المعهد، موضحة أنه يعد منظمة اقتصادية عامة، لها هوية استشارية وتدريبية وبحثية، متابعه أن المعهد يهدف إلى تبسير الإجراءات ووضع القواعد الخاصة بالتعامل مع مؤسسات وهيئات الدولة والتنسيق بين الهيئات ذات الصلة على المستويين المركزي والمحلي ، وفقًا لمعايير الحكم الرشيد ، فضلًا عن دوره في متابعة التصنيف الوطني والدولي لمصر، في الحوكمة والقدرة التنافسية والتنمية المستدامة. 


 


واستعرضت آية نوار نائب رئيس وحدة التنمية المستدامة بوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية خلال الورشة؛ الأطر الدولية من حيث أجندة الأمم المتحدة 2030، والإقليمية والمتمثلة في أجندة أفريقيا 2063، والوطنية ممثلة في رؤية مصر 2030، والتي تقود العملية التنموية في مصر. 


 


كما ألقت نوار الضوء على أهم الجهود التي قامت بها مصر ممثلة في وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، فيما يخص تحديث رؤية مصر 2030 والمتغيرات الدولية التى أدت إلى اتجاه الدولة لتطوير الرؤية ، كما استعرضت نوار جهود الدولة فى توطين أهداف التنمية المستدامة على مستوى المحافظات، لافتة إلى التطبيق العملي للتوطين من خلال مبادرة “حياة كريمة” والتي تخدم أغلب أهداف التنمية المستدامة. 


 


وشهدت العروض التقديمية التي تم تقديمها خلال الورشة ردود فعل إيجابية من المشاركين، كما أشاد المشاركون بالورشة، بالتجربة المصرية في إعداد رؤية مصر 2030.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.