التخطي إلى المحتوى

عاجل.. تعرف على الأسماء المرشحة لخلافة موسيمانى فى تدريب الأهلي


بدأ مسئولو النادي الأهلي في مناقشة عدد من السير الذاتية لمدربين أجانب من أجل تولي القيادة الفنية للفريق الأحمر في الفترة القادمة، خلفا للجنوب إفريقي بيتسو موسيماني، الذي باتت أيامه معدودة داخل الأهلي، وتستعد الإدارة لإنهاء الارتباط معه خلال الساعات القليلة القادمة.


وبدأ مسئولو النادي الأهلي في مناقشة عدد من السير الذاتية لمدربين أجانب خاصة المدربين غير المرتبطين بأندية في الوقت الحالي، ولكنهم حققوا بصمات مع الفرق التي تولوا تدريبها.


ومن ضمن الأسماء المطروحة على طاولة المدربين المرشحين لتدريب الأهلي الروماني رازفان لوشيسكو مدرب باوك اليوناني والهلال السعودي السابق والصربي رازوفيتش مدرب الفيحاء السعودي والبرازيلي باولو أتوري مدرب بنفيكا الأسبق والبرتغالي روي فيتوريا مدرب النصر السعودي السابق.


ولم يحسم مسئولو الأهلي هوية المدرب الجديد انتظارا لحسم مصير موسيماني قبل بدء مرحلة التفاوض مع المدير الفني الجديد وتحديد هوية المدرب الجديد بعد المشاورات التي ستدور بين شركة الكرة ومجلس الإدارة ولجنة التخطيط.


وتحدث بيتسو موسيماني، المدير الفني للنادى الأهلي، عن المطالبة الدائمة بفوزه فى جميع المواجهات بقوله  :”في الأهلي يقولون فقط يجب أن نفوز لا تخبرنا بأي شيء، الفوز ولا شيء آخر في كل المباريات، وهذا لا يمكن أن يحدث دائما، مهنة التدريب بها دائما الكثير من الضغوط والمصاعب، تأخذ الكثير من وقتي وطاقتي والأمر في الأهلي أكبر أيضا.


وأضاف المدرب الجنوب إفريقي في حوار مع صحيفة  Prime Sport في جنوب إفريقيا: يأتي دائما في البال أننا خسرنا النهائي أمام الوداد ، لأنه كان لدينا الروح والدافع والرغبة للفوز به ولكن يجب أن تقبل الأمر في النهاية إنها كرة القدم.


وأضاف موسيمانى: يجب أن تضع نفسك في مكان يورجن كلوب وبيب جوارديولا، هذا يحدث للأعظم في كرة القدم أن يخسروا نهائيات، تتقبل الأمر، هناك دائما فريق واحد فائز، لم نستغل فرصنا في المباراة والوداد سجل، لم يفعل في المباراة إلا التسجيل. نحن لعبنا ونسينا التسجيل.


وتابع مدرب الأهلي: “ما حدث قبل النهائي جعل القارة كلها تستعجب الأمر وليس نحن فقط، الخطأ ليس في إقامة النهائي في ملعب الوداد ولكن في توقيت منحهم النهائي بعد الفوز خارج ملعبهم في نصف النهائي بثلاثة أهداف، يجب أن تقول ذلك من بداية البطولة والجميع سيتقبله، وكيف يتم لعب النهائي في نفس الملعب عامين على التوالي؟.


وواصل بيتسو عن حجم الضغوط في الأهلي وهل هو أكبر من صنداونز بقوله : “لا يمكنك النوم عندما تكون مدرب الأهلي، الضغوط والتوقعات دائما كبيرة، عندما تفوز والأداء ليس جيدا لا يرضون، عند الخسارة تكون الأمور أسوأ، يجب أن تلعب بشكل جيد وتفوز، ووسائل التواصل الإجتماعي لديها تأثير كبير جدا على الأهلي، عندما تتخذ اتجاها معينا فإن الأمور تسير على هذا النحو.


وأكمل مدرب الأهلي : عدد قليل من الأشخاص ينتقدني وبعض من أساطير النادي وبعضهم يريد أن يدرب الفريق أو أن يكون جزءا من هذا الفريق وهذا حقهم، لا ينتقدوني فقط ولكن اللاعبين أيضا، إنه ناد كبير والتطلعات دائما كبيرة وهذا لا يحدث في ليفربول أو مانشستر سيتي حتى.


وواصل موسيمانى : هناك بعض اللاعبين لديهم شعبية كبيرة في وسائل التواصل الإجتماعي وعندما لا يشاركون تجد مطالبات بوجودهم وعندما يلعبون ولا يسجلون أو لا يقدمون الأداء المطلوب فالجماهير تستمر في حبها لهم وعندما تشرك لاعبا لا يحبونه فالأمور تكون معكوسة.


وعن بيرسي تاو قال مدرب الأهلي : التحديات أمام بيرسي تاو كبيرة، البعض يتحدث عن أنه لا يستغل كل الفرص المتاحة ولكنهم ينسون أنه يصنع فرصه بنفسه في أوقات كثيرة أو يصنعها لزملائه ويسجل أيضا الأهداف، لا يسجل بنفس القدر الذي نريده وهذا هو التحدي ولكنه لاعب كرة قدم جيد.


وزاد بيتسو : المهاجمون في الفريق لا يسجلون الكثير من الأهداف، حسام حسن يطالب الجميع بوجوده ولكنه لا يسجل ويطالبون بمنحه المزيد من الوقت وكذلك محمد شريف سجل عديد الأهداف الموسم الماضي ولكنه لا يفعل ذلك هذا الموسم.


موسيمانى كشف أنه كان يستخدم جهازاً لقياس الكحول فى فريقه السابق “صن داونز”، لكنه لا يستخدمه هنا فى مصر مع لاعبي الأهلي، وعلى الرغم من ذلك قال إن 10% منهم يتناولون الكحول.


كما خرج موسيماني فى وقت سابق فى تصريحات أكد فيها لم يوافق على إعارة محمود عبد المنعم كهربا لاعب الفريق إلى نادي هاتاي سبور التركي في يناير الماضي وهذا أمر غير صحيح تماماً لأنه ليس منطقياً أن يوافق الاهلي على رحيل لاعب دون الرجوع للمدير الفني، كما أن كهربا كان خارج حسابات المدرب الجنوب أفريقي وهذا يؤكد أن الأخير لم يكن يرغب في وجود اللاعب بالفريق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.