التخطي إلى المحتوى

عاجل أخيراً انكشف السر الذي حير الجميع.. أسباب مقاطعة نور الشريف الغير متوقعة للفنانة «نادية الجندي » طيلة حياته وحتى مماته.. لن تصدق.! !

في الوسط الفني الكثير من الأسرار التي يجهلها الجمهور وخاصة التي تدور خلف الكواليس بين زملا المهنة والواحدة كالقطيعة التي حدثت بين نور الشريف ونادية الجندي واستمرت لعقود من الزمن .

وتفصيلا : نور الشريف، نجم مصري معروف، اشتهر بتقديم العديد من الأعمال السينمائية والتلفزيونية والمسرحية، المميزة التي حققت نجاحاً كبيراً وامتعت الجمهور على مستوى الوطن العربي.

بدأ مشواره الفني عام 1964 قبل تخرجه من المعهد العالي للفنون المسرحية وكان الأول على دفعته بالمعهد، وتوفي يوم الثلاثاء 11 أغسطس عام 2015 بعد صراع طويل مع المرض عن عمر يناهز 69 عامًا.

ومن أبرز الخلافات التي ظهرت في الوسط الفني المصري بشأن الأدوار التمثيلية، الخلاف الكبير الذي نشب بين نور الشريف ونادية الجندي، وامتد حتى وفاة الشريف، ووصفه البعض “بالمقاطعة التاريخية”.

وادى الخلاف بين الفنانة نادية الجندي والفنان نور الشريف، إلى اتخذ الأخير قرارا صارما برفض العمل مع نادية الجندي أو المشاركة معها في أي عمل فني.

سبب الخلاف

يعود الخلاف بين الشريف والجندي إلى عام 1980، عندما تمت دعوة نور الشريف للمشاركة في فيلم الباطنية الذي كتبه مصطفى محرم، وقدم له دور شخصية “برعي” وهو رجل يعمل في تجارة المخدرات، بعد أن قرأ نور الشريف سيناريو ودور برعي الذي قُدِّم له، أعجب به كثيرًا، لأنه يمثل له في ذلك الوقت تجربة فنية جديدة.

بدأ الشريف بالتحضير للعب دور برعي في فيلم الباطنية واشترى لهذه الشخصية الملابس المناسبة لها وكافة التجهيزات اللازمة، لكن الرياح تأتي بما لا تشتهي السفن ، حيث رفضت نادية الجندي السماح لنور الشريف بالقيام بدور برعي في الفيلم.

وارجعت نادية الجندي سبب رفضها إلى أن نور الشريف كان وجهه طفولي وغير مناسب لدور شخصية برعي حينها، واختارت بدلا عنه الفنان محمود ياسين، الذي كان بنفس عمره تقريبا، ومن هنا بدأ الخلاف بينهما، وشعر الشريف بتعرضه لإهانة كبيرة.

القطيعة بين نور الشريف ونادية الجندي
وأصبح اختيار محمود ياسين لدور برعي وإقصاء نور الشريف عنه سبباً في القطيعة بين الأخير ونادية الجندي، التي استمرت حتى وفاة الشريف، حيث قرر عدم العمل معها إطلاقاً، ورفض الكثير من الأدوار التي عرضتها عليه الجندي،

إلا أنه في نفس الوقت لم يكن يرفض استقبالها والجلوس معها حين كانت تزوره في منزله أو تلتقي به في فعاليات فنية، كونه حرص على التفريق بين حياته الفنية وحياته الشخصية.

وقالت نادية الجندي مؤخراً في حديث مع إسعاد يونس في برنامج معاليها، أن العمل استدعى إقصاء نور الشريف عن دور شخصية برعي في فيلم الباطنية، مؤكدة أن الشريف أصر بعد ذلك على عدم التعاون معها في أي عمل فني حتى وفاته.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.