التخطي إلى المحتوى

رفض حمزة الجمل المدير الفني للنادى الإسماعيلى الاستعجال في عودة اللاعبين العائدين من الإصابات ومشاركتهم في التدريبات الجماعية، حيث طلب المدرب تقريراً من الجهاز الطبي للفريق بقيادة مجدى الباز عن تطورات تأهيل اللاعبين المصابين بالدراويش.

ويستعد الإسماعيلى لمواجهة المقاولون العرب فى السادسة والنصف مساء الجمعة 17 يونيو المقبل باستاد الإسماعيلية ضمن منافسات الجولة الثانية والعشرين لمسابقة الدوري الممتاز.

وحصد الدراويش انتصارين على المصرى البورسعيدى وسيراميكا وتعادل مع البنك الأهلى وخسر من الزمالك منذ تولى حمزة الجمل وجهازه المعاون الإدارة الفنية للدراويش.

حرص الدكتور مجدي باز طبيب الإسماعيلي، على توضيح آخر مستجدات الرباعي المصاب عبد الرحمن مجدي وحسن ياسين وأحمد مصطفي ومحمود عبدالعاطي ” دونجا ” وموقف تواجدهم ضمن صفوف الفريق بالقاهرة من عدمه.

فقد أكد أن عبد الرحمن مجدي مازال فى مرحلة التأهيل من الشد بالعضلة الأمامية مشيرًا إلى أنه سينضم للتدريبات بشكل طبيعي عقب العودة من القاهرة واكتمال جاهزيته بشكل كامل.

وعن موقف حسن ياسين فقد أشار إلى أن اللاعب تخلص من الجبس مؤخرًا ويؤدي حاليا برنامجاً تأهيلياً للتعافي من الإصابة بمفصل القدم.

وبسؤاله عن دونجا فقد أجاب قائلًا أنه مستمراً في برنامجه العلاجي والتأهيلي ويحتاج لمدة لا تقل عن أسبوع إضافي نظرًا لمعاناته من تمزق فى منشأ العضلة الأمامية.

واختتم باز تصريحاته بشأن أحمد مصطفى والذي سيتواجد مع الفريق بالقاهرة لإستكمال عمليات تأهيله فى ظل إصابته بتمزق فى العضلة الخلفية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.