التخطي إلى المحتوى

عاجل بالتفاصيل.. أدنى مستوى لها منذ فبراير 2022.. ماذا حدث لأسعار النفط خلال أسبوع؟


 


تأثرت أسعار النفط سلبا بكل من


 


 المخاوف بأن يؤدي رفع البنك المركزي الأوروبي لأسعار الفائدة بمعدل قياسي ، واستمرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي في سياسة رفع أسعار الفائدة لكبح التضخم ، إلى تباطؤ الاقتصاد ويضعف الطلب على الوقود .


 


 مخاوف ضعف الطلب في الصين ، على خلفية تمديد عمليات الإغلاق الصارمة المرتبطة بسياسة Zero – Covid . 


 


فضلاً عن انخفاض واردات النفط الصينية خلال أغسطس 2022 بسبب توقف عمليات الشراء في المصافي الحكومية .


 


 الارتفاع المفاجئة في مخزونات النفط التجارية الأمريكية بنحو 8.8 مليون برميل ، بسبب ارتفاع الواردات والسحب المستمر من المخزونات الاستراتيجية التي سجلت أدنى مستوياتها منذ نوفمبر 1984 ، مع إعلان وزارة الطاقة الأمريكية أنها تدرس الحاجة إلى إجراء المزيد من السحب من مخزونات النفط الاستراتيجية . 


 


 


ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي إلى أعلى مستوى له منذ شهر ديسمبر 2002 ، مما جعل النفط الخام أكبر تكلفة بالعملات الأخرى .


 


تلقت أسعار النفط دعما من  قرار دول أوبك + خفض مستوى إنتاجها النفطي بمقدار 100 ألف ب / ي خلال أكتوبر 2022 ، بهدف دعم استقرار وتوازن سوق النفط العالمي ، في ظل التأثير السلبي الملحوظ للتقلبات المرتفعة وانخفاض السيولة .


 


 تعهد روسيا بوقف صادراتها من النفط والغاز الطبيعي للدول التي قد تفرض قيود على أسعارها وفقا لتوجهات مجموعة G7 ، مما يزيد من مخاطر الإمدادات . 


 


تراجع عدد حفارات النفط الأمريكية ، وهو مؤشر مبكر على الإنتاج المستقبلي ، إلى أدنى مستوى له منذ شهر يونيو 2022 .

b942ef84-c32c-42b2-9dab-9f714536fd5f


 


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.