التخطي إلى المحتوى

عرض البنك الأهلى المصرى الإصدارات الأولى من الأوراق النقدية عن الفترة من 1899 – 1960.

وأكد البنك الأهلى المصرى أن عرض صور الإصدارات النقدية يأتى بالتعاون مع البنك المركزى المصرى تمهيدا لافتتاح عرضه المتحفى.

ويعرض البنك الأهلي المصري إصداراته الأولى من البنكنوت والنماذج بعرضه المتحفي الكائن بالمقر الرئيسي للبنك وذلك تمهيدا للافتتاح الرسمي في 21 يونيو 2022 والذي سيتم بالتزامن مع مرور 124 عاما على تأسيسه، حيث توجه هشام عكاشه رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري بالشكر والتقدير إلى طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري لدعم مقتنيات البنك الأهلي المصري بعدد من أوارق البنكنوت التي كانت تصدر من خلال البنك الأهلي قبل انفصال مهام البنك المركزي عن البنك الأهلي لضمها للعرض المتحفي، مشيرا إلى أن العرض يتضمن وثائق مهمة من واقع أرشيف وسجلات البنك خلال مسيرته التي تمتد منذ 25 يونيو 1898 حتى حاليا، والذي يمثل جزءًا هامًا من التاريخ المصرى، حيث تؤرخ تلك الوثائق لدور البنك في دعم وخدمة الاقتصاد القومي وتعد مرجعًا لدراسة مسيرة التنمية الاقتصادية والمجتمعية للبنك الأهلي المصري والاقتصاد القومي من خلال مراحل التحول المختلفة التي شهدتها مصر في العصر الحديث والمعاصر، وأكد عكاشه أن العرض المتحفي يأتي في اطار مشروع “إحياء تراث البنك الأهلي المصري” وضمن استراتيجية البنك لدعم وبناء الفرد والمجتمع في كافة المجالات من خلال نشر العلم والتطور المعرفي والحث على البحث والدراسة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.