التخطي إلى المحتوى

تحت عنوان “حماية التراث والممتلكات الثقافية في البلدان العربية في أوقات الأزمات”، شاركت وزارة السياحة والآثار فى الملتقى الإقليمي الذي نظمته المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم”ألكسو”  ووزارة الثقافة اللبنانية بالعاصمة اللبنانية بيروت.

وأوضحت إيمان زيدان المشرف العام على تطوير الخدمات بالمواقع الأثرية والمتاحف أن الملتقي جاء بمشاركة عدد من ممثلى الوزارت والمنظمات الدولية والإقليمية التى تعمل في مجال حماية التراث والممتلكات الثقافية وخبراء متخصصين في نفس المجال من معظم البلدان العربية.

وقد شمل الملتقى عددًا من الجلسات العلمية تم خلالها استعراض تجارب المنظمات الدولية والإقليمية في مجال حماية التراث والممتلكات الثقافية في أوقات الأزمات ومناقشة مداخل نظرية وتشريعية حول حمايتها، بالإضافة إلى عرض بعض تجارب الدول العربية في هذا الشأن، فضلا عن آليات التدخل والمحافظة على المعالم التاريخية في أوقات الأزمات، والعمل على بناء القدرات العربية في مجال الحفاظ على التراث الثقافي.

وأضافت أنه تم خلال الملتقي التأكيد على ضرورة التوعية بأهمية المخزون التراثي الثقافي في البلدان العربية وتنشأة  الأجيال العربية على مبادئ صونه والحفاظ عليه والاعتزاز به كأحد مقومات الهوية كرافد رئيسي لتحقيق التنمية وتوظيفه في مرحلة إعادة البناء، بالإضافة إلى الاستفادة من الخبرات العربية والدولية في مجال المحافظة على التراث الثقافي وتوظيفه في التنمية المستدامة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.