التخطي إلى المحتوى

دائمًا ما تشهد غرفة ملابس الأندية العديد من الكواليس التى يتم الكشف عن بعضها، فيما يتبقّى الكثير منها بمثابة أسرار لا يعلم عنها أحد شيئاً، وغالباً ما يكون لهذه الكواليس دور كبير فى العديد من القرارات المهمة التى قد تؤثر فى مستقبل بعض اللاعبين، لأن غرفة ملابس الفرق تُعد “المطبخ” الذى تخرج منه الشرارة الأولى لقرارات مهمة وتعليمات قوية ويكون لها دور كذلك فى تحقيق الانتصارات والصعود إلى منّصة التتويج، كما يكون لها دور كذلك فى استقبال الهزائم وخسارة البطولات، كما تشهد غرفة الملابس مناقشات صاخبة أحياناً ووصلات هزار أحيانا أخرى، لذا سنقدم فى سياق التقرير التالى كواليس بعض ما يحدث فى غرف الملابس بالكرة المصرية.

كشف الأنجولى جلبرتو ظهير أيسر الأهلى الأسبق كواليس تجربته مع القلعة الحمراء، قائلاً: تعرضت لإصابة فى مباراة ودية مع منتخب أنجولا أمام تونس عام 2006، ووقتها فعل مجلس الأهلى كل شىء من أجل أن أعود للملاعب من جديد، لكن لم تنجح العملية الأولى التى أجريتها فى ألمانيا، وقال الطبيب إننى سألعب بـ70% فقط من قدرتى.

وتابع جلبرتو فى تصريحات تليفزيونية سابقة: حزنت كثيرًا إلا أن مانويل جوزيه سهل لى إجراءات سفرى للبرتغال للعلاج هناك، وبالفعل عدت بعدها وحصد لقب دورى أبطال أفريقيا مع الشياطين الحمر.

وتابع: الأهلى كان يمتلك وقتها فريقًا قويًا وسيطر على القارة الأفريقية، وهذا أتى من مساندة مجلس الإدارة لنا والجماهير، بالإضافة إلى ذكاء جوزيه وتشجيع  حسام البدرى، مع كل ذلك يكون من السهل حصد البطولات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.