التخطي إلى المحتوى

عاجل جدل في السعودية بسبب ما فعله وزير الشؤون الإسلامية مع هذه الفتاة

انت الان تتابع خبر جدل في السعودية بسبب ما فعله وزير الشؤون الإسلامية مع هذه الفتاة والان مع التفاصيل

رياض – احمد صلاح – جدل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية، بسبب قرار وزير الشؤون الإسلامية السعودية، عبد اللطيف آل الشيخ، بتعيين موظفة بمنصب مديرة.

وتناقل النشطاء مقطع فيديو يظهر آل الشيخ وهو يسأل الموظفة عن طبيعة عملها في فرع الوزارة في مدينة مكة، لتجيب أنها تعمل في قسم الإعلام في الوزارة وأنها حائزة على بكالوريوس في الإعلام، بعدها وجه سؤالا للمدير عن تخصصه ليجيب بأنه متخصص في الحاسب الآلي، ما جعل الوزير يطلب منه أن يتنازل عن منصبه للموظفة التي تدعى شهد وجيه منشي.

وطلب آل شيخ من المدير ان يعمل في مجاله من باب احترام التخصصات، وخاطبه قائلا: “تنازل لها عن منصبك يا إبراهيم”، خاصة وأن شهد أبدت قدرتها على تحمل المسؤولية.

وانقسمت الأراء في هذا الشأن، حيث أيد البعض قرار الوزير، مؤكدين ان شهد هي التي أعدّت اللقاء مع وزير الشؤون الإسلامية، وهي كفاءة ولديها ملف رائع يحتوي دورات نوعية، وعندما شاهد عبد اللطيف آل شيخ، كفاءتها وتخصصها وضعها في المكان الصحيح، بينما اعتبر المعترضون ان هذا القرار، ليس من قيم الإسلام، وان الدين لا يدعم إرجاع الرجل بالخلف وإعطاء وظيفته لامرأة، معتبرين ان الوزير متأثر بأفكار المساواة بين الرجل والمرأة.

بينما تحدث البعض حول منطقية القرار دون ربطه  بنواحي أخرى حزبية وأيدولوجية، متساءلين حول خبرة الفتاة التي تخرجت عام 2020، لإستلام لوظيفة إشرافية، مؤكدين ان هذه الخبرة لا تكفي حتى لو نجحت بالوظيفة التنفيذية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.