التخطي إلى المحتوى

عاجل العالم اليوم – حملات بالمغرب تستهدف الأجهزة المستخدمة للغش في الامتحانات

انتم الان تتابعون خبر حملات بالمغرب تستهدف الأجهزة المستخدمة للغش في الامتحانات من قسم اخبار العالم والان نترككم مع التفاصيل الكاملة

وقبل انطلاق الامتحانات بيوم واحد، أوقفت مصالح الأمن الوطني لمكافحة عمليات الغش، 6 متهمين مشتبه في تورطهم بقضايا تتعلق بحيازة وترويج أجهزة إلكترونية.

وقال مصدر مطلع في اتصال مع موقع “دوت الخليج”، إن إيقاف المتهمين المذكورين، جاء بعد عمليات أمنية متزامنة ومتفرقة باشرتها مصالح الشرطة القضائية بكل من مدن الرباط والقنيطرة ووجدة، في أعقاب رصد نشرهم لإعلانات على مواقع التواصل الاجتماعي تعرض للبيع معدات اتصال تستعمل في عمليات الغش المدرسي، وتشمل بطاقات للاتصال الهاتفي موصولة بسماعات لاسلكية وبطاريات للشحن.

وحسب مصدر أمني، فإن عمليات التفتيش المنجزة في هذه القضايا، مكنت من حجز 57 جهازا من نوع “Vip Pro”، بالإضافة إلى العشرات من السماعات اللاسلكية الدقيقة الخاصة بها، علاوة على 392 بطارية و108 هواتف محمولة، ومبالغ مالية يشتبه في كونها متحصل عليها من هذا النشاط الإجرامي.

وتم إخضاع المشتبه بهم للأبحاث القضائية التي تجري تحت إشراف النيابات العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضايا، مع تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة إلى الأشخاص الموقوفين.

وتعليقا على هذه العمليات، قال محمد الهوني، الباحث في علم الإجرام، في حديث مع موقع “دوت الخليج”، إنه مع التطور التقني، بات عدد كبير من التلاميذ يعتمدون على أجهزة إلكترونية تساعدهم على الغش في الامتحانات بدل بذل مجهود في مراجعة الدروس.

واعتبر الهوني، أن لجوء التلميذ إلى هذه الوسيلة السهلة للإجابة في الامتحانات يعد في حد ذاته جريمة تستوجب المسائلة القانونية، مشددا على معاقبة التجار وبائعي الأجهزة الإلكترونية التي تساعد التلاميذ على الغش في الامتحانات، وتطبيق أقصى العقوبات.

وأشار الخبير في علم الإجرام، إلى أنه في مدينة الراشيدية اعتقل طالبين يبلغان من العمر 21 و22 سنة، يشتبه في تورطهما في قضية تتعلق بحيازة وترويج أجهزة إلكترونية مهربة تستعمل لأغراض الغش في الامتحانات المدرسية.

تنسيق للتصدي للغش

وحول الإجراءات المتخذة لمكافحة عمليات الغش خلال الامتحانات، قال مسؤول بوزارة التربية الوطنية لموقع “دوت الخليج”، بوجود تنسيق بين المصالح الأمنية ووزارة التربية الوطنية للحيلولة دون تسريب مواد الاختبارات على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي.

وبيّن المسؤول أن من بين الترتيبات، تحصين مصالح الأمن كل مداخل المؤسسات ومراقبة محيطها الخارجي وزيارة مراقبي الوزارة لتلك المؤسسات التعليمية، من أجل التصدي لمحاولات للغش.

وتنطلق يوم الاثنين، امتحانات الثانوية في المغرب، وتستمر يوم الجمعة المقبل، حيث يجتاز دورة يونيو 2022، 557 ألفا و864 طالبا وطالبة.

وفي هذا السياق، اتخذت وزارة التربية الوطنية جميع التدابير الوقائية والاحترازية في إطار بروتوكول صحي صارم من أجل ضمان صحة وسلامة المتقدمين للامتحانات والأطر التربوية والإدارية، حيث ستستقبل كل قاعة امتحانات 20 طالبا فقط.

نرجو ان نكون قد وفقنا في نقل التفاصيل الكاملة الخاصة بخبر حملات بالمغرب تستهدف الأجهزة المستخدمة للغش في الامتحانات .. في رعاية الله وحفظة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.