التخطي إلى المحتوى

عاجل بالتفاصيل.. كل ما تريد معرفته عن الكابل البحرى للربط بين مصر واليونان


أعلنت الشركة المصرية للاتصالات، توقيع اتفاقية تعاون مع شركة جريد تليكوم GRID Telecom، للربط بين مصر واليونان عبر بناء كابل بحري جديد يتبع أحد أنظمة الكابلات البحرية الممتدة عبر البحر الأبيض المتوسط، ويقدم “أخبار 24 ساعة” أسئلة وأجوبتها عن الكابل الجديد وأهميته.




س- ما هي أهمية الكابل البحري بين مصر واليونان؟


ج- يعد الكابل الجديد أقصر الطرق لعبور منطقه حوض البحر المتوسط وصولا إلى منطقة البلقان ووجهات أخرى مثل جنوة ومرسيليا عبر المسارات الأرضية والبحرية، وذلك بما يساهم في تعزيز موقع مصر الاستراتيجي كمركزاً عالميا لخدمات الاتصالات ومرور البيانات بين الشرق والغرب.


 


وتأتي هذه الاتفاقية في إطار رؤية المصرية للاتصالات واستراتيجيتها التوسعية لتعزيز بنيتها التحتية الدولية وتوسيع شبكاتها وتعدد نقاط الوصول داخل البحر الأبيض المتوسط، من خلال فتح بوابة شرقية لأوروبا عبر اليونان، حيث 


س- وما هو العائد من إنشاء الكابل الجديد؟


ج- يؤدي التعاون الجديد بين المصرية للاتصالات مع جريد تيليكوم إلى إكساب بنيتنا التحتية الدولية المزيد من المرونة والانتشار وإضافة نقطة وصول جديدة لأوروبا عبر منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط ذات الاهمية الاستراتيجية في خدمات الاتصالات الدولية.


س- كم عدد الكابلات البحرية التي تمر عبر مصر؟

ج- يمر بمصر 13 كابل بحري، ويجرى حاليا إنشاء 5 أخرين؛ حيث تنقل هذه الكابلات أكثر من 90% من حركة البيانات فى أسيا وأوروبا، كما يتم توفير مسارات من كابلات الألياف الضوئية العابرة داخل مصر لخدمة مرور البيانات الدولية عبر أراضيها بشكل مؤمن من خلال شبكة يبلغ طولها 4 آلاف كيلو متر مربع، كما تم زيادة عدد محطات إنزال الكابلات البحرية الدولية من 6 محطات إلى 10 محطات إنزال خلال العام الحالي.


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.