التخطي إلى المحتوى

عاجل ساعة الملياردير السعدي الوليد بن طلال تثير موجة جدل واسع على منصات التواصل الاجتماعي… والمفاجأة كم يبلغ سعرها وماهي ماركتها؟!

واظهرت صورا متداولة، الوليد بن طلال في معظم المناسبات وهو يرتدي على يده ساعة من ماركة روليكس من فئة سكاي دويلَر.

وتُقدّم رولكس ساعة أويستر بربتشوال سكاي دويلَر، تضم عقارب ومؤشرات مصنوعة من الذهب الأصفر عيار 18 قيراطاً. ويبلغ سعر الساعة التي يرتديها الأمير السعودي الوليد بن طلال قرابة 65 ألف دولار أمريكي أي ما يصل إلى حدود 250 ألف ريال سعودي تقريباً.

وقد أثارت الساعة ونوعها وشكلها الجذاب إعجاب رواد مواقع التواصل الإجتماعي، وأعتبرها الكثير منهم مناسبة لمكانة وثراء الوليد بن طلال.

من هو الوليد بن طلال؟ الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود، هو أحد أمراء الأسرة الحاكمة في السعودية، ولد في الرياض في 7 مارس 1955 وهو الابن الثاني للأمير طلال بن عبد العزيز،  وجدّه لوالده هو الملك عبد العزيز آل سعود، مؤسس المملكة العربية السعودية، وجده لأمه هو رياض الصلح، رئيس أول حكومة استقلالية في لبنان.  

حصل الأمير الوليد على درجة البكالوريوس في العلوم الإدارية والاقتصادية بامتياز وتفوق، من كلية مينلو [الإنجليزية] في ولاية كاليفورنيا 1979، كما حصل على 23 دكتوراه فخرية، من مختلف جامعات العالم.

زوجاته  تزوج الوليد بن طلال، من الأميرة دلال بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود، وانجبت له الأمير خالد، والأميرة ريم، وتوفيت في 10 سبتمبر 2021، مطلقة.

كما تزوج الوليد من إيمان السديري، ثم طلقها، وتزوج من خلود بنت مليح العنزي، وطلقها أيضا، وتزوج من مها بنت راشد آل سعيّد التميمي، وطلقها هي الأخرى.

وتزوج الوليد بعد ذلك من أسماء بنت عيدان بن نايف الطويل العصيمي العتيبي، وطلقها، ثم تزوج بشقيقتها أميرة بنت عيدان بن نايف الطويل العصيمي العتيبي، وطلقها ايضاً.

ثروته  يعد الأمير الوليد بن طلال من أكبر أثرياء العالم، وقد أدرجته مجلة فوربس الأمريكية في العام 2004، كرابع أغنى رجل بالعالم، بثروة تقدر بـ 21 مليار دولار.

وفي 2009 صنفته المجلة الأمريكية عام 2009 في الترتيب 22، من أغنياء العالم بثروة تقدر بـ 13.3 مليار دولار، وفي عام 2010 ارتفع ترتيبه إلى الترتيب 19، من أغنى أغنياء العالم بثروة تقدر بـ 19.4 مليار دولار.

إستثمارات الوليد بن طلال  ينشط الأمير السعودي في قطاعات استثمارية متباينة تتقدمها الفنادق العالمية، مثل فور سيزونس وفيرمونت وموفنبيك، التي يمتلك حصصًا مختلفة فيها، وفنادق جورج الخامس في باريس و”كوبلي بلازا” في بوسطن و”بلازا” في نيويورك، التي يمتلكها، كما ينشط في قطاع الإعلام إذ يمتلك شركة روتانا للإنتاج الفني بالإضافة لقناة الرسالة، واشترى حصصاً في شركتي نيوز كوربوريشن وميديا ست العالميتين وسي أن أن وفوكس، كما أن له استثمارات في القطاع التقني أهمها في شركة أبل وشركة إي باي.

وفي أغسطس 2011، أعلن الوليد أن شركته قد تعاقدت مع مجموعة بن لادن لبناء برج المملكة في جدة ليكون أطول مبنى في العالم، على ارتفاع 1000 متر بتكلفة 4.6 مليار ريال سعودي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.