التخطي إلى المحتوى

عاجل بالتفاصيل.. “الحديد والصلب للمناجم” تمد فترة الاعتماد المستندي لشركة أوكرانية بسبب الحرب


قالت شركة الحديد والصلب للمناجم والمحاجر، إن الشركة قامت بمد فترة الاعتماد المستندي لشركة فاز ماش الأوكرانية لإتمام مشروع إنشاء الوحدة النصف صناعية والمقدر تكلفتها بنحو 657 ألف دولار حتى 30 سبتمبر عام 2022 نظرًا لظروف الحرب الروسية الأوكرانية، وفقًا لبيان للبورصة المصرية.


 


وسبق أن وافق مجلس إدارة شركة الحديد والصلب للمناجم والمحاجر، بجلسة رقم  432 المنعقدة في 29 سبتمبر عام 2020 على البدء في تنفيذ الوحدة النصف صناعية على أن تختص شركة الحديد والصلب للمناجم والمحاجر بالتنفيذ بنسبة شركة 30% للجانب الأوكراني و10% للجانب المصري، وقيام الشركة القابضة بالتمويل في حالة عدم قدرة الحديد والصلب للمناجم والمحاجر على التمويل، وتم تحويل مبلغ 500 ألف دولار لحساب شركة الحديد والصلب للمناجم والمحاجر لتغطية فتح الاعتماد المستندي لصالح شركة فاش ماش، وتوقفت التجارب نتيجة الحرب الأوكرانية الروسية.


 


ويستهدف مشروع إنشاء الوحدة النصف صناعية والمقدرة تكلفتها بنحو 657 ألف دولار، وفي حالة التأكيد من تركيز الخام سوف يتم إنشاء مصنع تركيز الخام بالواحات البحرية والمقدر تكلفتها بنحو 35 مليون دولار.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.